شريط الاخبار
مادة التّاريخ والجغرافيا تضاعف حظوظ التّلاميذ في نيل البكالوريا توقيف 28 شخصا ثبت تورطهم في تسريب الأسئلة ونشر الإجابات 16 ولاية لم تسجل حالات كورونا منذ أسبوعين تبون يستدعي الهيئة الناخبة للاستفتاء على تعديل الدستور في الفاتح نوفمبر حجز 12 قنطارا من الكيف وتوقيف 57 تاجر مخدرات خلال أسبوع إدانة ولد عباس بـ8 سنوات حبسا نافذا و04 سنوات لسعيد بركات الإمارات والبحرين ترسمان تطبيعهما مع الكيان الصهيوني! وزارة الصناعة لم تشرع في استلام الملفات الخاصة بنشاط استيراد السيارات تأجيل قضية رجل الأعمال «طحكوت» ووزراء سابقين إلى 30 سبتمبر الجاري فنربخشة يجدد رغبته في ضم ماندي 80 ألف ناقل مهددون بالإفلاس خبراء يدعون إلى ربط الـفلاحة الصحراوية بالطـاقات المتجددة أسعار النفط في منحى تنازلي وزير الطاقة يؤكد التأثير الإيجابي لمنظمة «أوبك» على سوق النفط «عدل» توجه إعذارا لمؤسسة إنجاز 6000 مسكن في قسنطينة 3 حالات يشتبه إصابتها بكورونا في صفوف مترشحي «الباك» بتيزي وزو الفلسفة ترفع معنويات الأدبيين والعلوم تعيد الأمل للعلميين في اليوم الثالث للبكالوريا الرئيس تبون ينهي مهام 127 رئيس دائرة مدير معهد باستور لا يستبعد إمكانية ارتفاع عدد الإصابات خلال موسم الخريف الجزائر تبحث ملف رعاياها «الحراقة» في إيطاليا وزارة العدل تكشف عن محاولات لتسريب أسئلة البكالوريا وحلولها مجلس قضاء العاصمة يخفض عقوبة خالد درارني إلى عامين حبسا نافذا وزارة التعليم العالي تتمسك بـ19 سبتمبر موعدا لاستئناف الدراسة حضوريا استئناف نشاط الصيد البري للمواطنين بقرار من السلطات تبون يجري حركة جزئية في سلك رؤساء المحاكم الإدارية ومحافظي الدولة بن رحمة يعاني من إصابة! وكلاء السيارات يلتقون بوزير الصناعة للفصل في دفتر الشروط الجديد حمزاوي يدخل اهتمامات مولودية الجزائر تحيين ملفات «السوسيال» يُسقط عشرات الأسماء من القوائم إطلاق الصيرفة الإسلامية في 6 وكالات جديدة الجزائر تستنجد بالتجربة السويسرية لتطوير السياحة البرنت دون 40 دولارا في انتظار اجتماع «أوبك+» الخميس المقبل عملية توزيع سكنات البيع بالإيجار «مستمرة» مؤسسات جامعية تعتمد على الدفعات للاستئناف حضوريا الأسبوع المقبل تجنيد وسائل الإعلام عبر كل مراحل الاستفتاء على تعديل الدستور فنيش يثمن إلغاء مقترح منصب نائب رئيس الجمهورية ويعتبره قرارا صائبا تنصيب العقيد دراني محمد قائدا للمدرسة العليا للدرك الوطني بزرالدة متابعة موظفة المطار بسبب فيديو ثان هددت فيه بفضح ملفات فساد كورونا تتراجع إلى ما دون 250 حالة منذ 80 يوما السعودية تحضر لإعادة السماح بأداء العمرة تدريجيا

المؤتمر الاستثنائي للأفافاس يومي 09 و10 جويلية

أربع قوائم ترشيحية في سباق للهيئة الرئاسية


  05 جويلية 2020 - 18:14   قرئ 210 مرة   0 تعليق   الوطني
أربع قوائم ترشيحية في سباق للهيئة الرئاسية

 من المرتقب أن تخوض أربع قوائم ترشيحية سباق انتخاب هيئة رئاسية جديدة لحزب جبهة القوى الاشتراكية خلال المؤتمر الاستثنائي المزمع إجراؤه يومي 09 و10 جويلية 2020 بفندق السفير مزافران بزرالدة،

أفادت مصادر مقربة من بيت الأفافاس لـ»المحور اليومي»، بأن المؤتمر الاستثنائي الذي تعلق عليه عائلة الحزب آمال إنهاء الأزمة الداخلية التي يعيشها أقدم حزب معارض في الجزائر منذ عدة سنوات، سيعرف دخول أربع قوائم ترشيحية سباق انتخاب هيئة رئاسية جديدة، ومن المنتظر أن يخوض غماره عدد من مناضلي وإطارات الحزب بمن فيهم القدامى الذين كانت لهم فرصة قيادة الحزب في منصب الأمين الأول زمن تولي الراحل حسين آيت أحمد رئاسة الحزب. واستنادا إلى مصادرنا، فإن الصراع على انتخاب هيئة رئاسية جديدة للأفافاس يدور بين قائمتين أكثر ترشيحا. ويقود القائمة الأولى المناضل والقيادي السابق أحمد جداعي الذي سبق له أن عين أمينا وطنيا أول للحزب من 2003 إلى غاية 2005، وهي القائمة التي تضم أيضا أسماء أخرى على غرار يخلف بوعيشة، نور الدين بركاين، وفيدرالي  الحزب عن ولاية بشار. أما القائمة الثانية التي تعد الأكثر حظا لقيادة الحزب خلال الفترة التي تسبق عقد المؤتمر العادي للحزب، نظرا للمساندة القوية التي تحظى بها من قبل المؤتمرين المنتخبين عن المؤتمر الخامس للحزب 2013، فتتمثل في القائمة التي يترأسها عضو الهيئة الرئاسية السابقة المستقبل سفيان شيوخ، إلى جانب كل من الأمين الوطني الحالي حكيم بلحسل، براهيم مزياني وكذا فيدرالي الشلف حاجي. أما القائمة الثانية فهي للأمين الأول «الموازي» بلقاسم بن عامر، إلا أن اللجنة المكلفة بتحضير المؤتمر -وفق مصادرنا- تستبعد قبول ترشحه باعتبار أنه لم رفض تقديم ملف ترشحه في الفترة المحدد قانونا والممتدة من 10 إلى 05 جويلية، متمسكا بقرار إيداعها خلال بداية انعقاد أشغال المؤتمر الاستثنائي، في حين تعود القائمة الرابعة للنائب البرلماني السابق صدى علي مالك.

في سياق آخر، تتمثل المفاجأة هذه المرة في إسقاط أسماء كان لها وزن ثقيل في الحزب سواء قبل أو بعد الأزمة أو خلال فترة القيادة الفردية أو الجماعية على حد سواء، على غرار منسق الهيئة الرئاسية المنحلة علي العسكري المستبعد نظرا لموقفه الرافض للمؤتمر الاستثنائي ومساندته لخيار التوجه مباشرة إلى عقد المؤتمر العادي، وكذا عضو نفس الهيئة السابقة مقران شريفي.

أغيلاس، ب