شريط الاخبار
«أل جي» الجزائر تصدر منتجاتها نحو اسبانيا الجزائرية للمياه أمام رهان القضاء على أزمة شح المياه على المستوى الوطني «لافارج هولسيم» تجري أولى عملياتها لتصدير الملاط إلى دبي الجزائرية للمياه توقع عقد النجاعة لترقية الخدمات «عدل» تواصل إرسال الإعذارات لشركات البناء «المتقاعسة» بن زيان يؤكد التماشي مع مقتضيات العصر بتكريس التعليم عن بعد شبكات «الحرقة» تتحول لاستخدام سفن الصيد لنقل الجزائريين إلى أوروبا شرفي يطمئن بتوفير شروط وقاية الناخبين وكورونا لن تكون عائقا خلال الاستفتاء لا تطبيع مع إسرائيل والجزائر متمسكة بدولة فلسطينية عاصمتها القدس الطلبة يكسرون حاجز الخوف ويلتحقون بمدرجات الجامعات الناقلون الخواص ما بين الولايات يطالبون باستئناف نشاطهم الجزائر تستقرئ الوضع في مالي عقب الانقلاب تأجيل ملف عبد الغاني هامل وبراشدي إلى 4 أكتوبر المقبل تأجيل محاكمة حداد ووزاء سابقين إلى 27 سبتمبر المقبل جمعية أولياء التلاميذ تؤيد قرارات سجن الغشاشين وإقصاء المتأخرين عن الامتحانات رزيق يشدد على استقرار أسعار المستلزمات المدرسية بونجاح يقود التشكيلة المثالية لدوري أبطال آسيا مادة التّاريخ والجغرافيا تضاعف حظوظ التّلاميذ في نيل البكالوريا توقيف 28 شخصا ثبت تورطهم في تسريب الأسئلة ونشر الإجابات 16 ولاية لم تسجل حالات كورونا منذ أسبوعين تبون يستدعي الهيئة الناخبة للاستفتاء على تعديل الدستور في الفاتح نوفمبر حجز 12 قنطارا من الكيف وتوقيف 57 تاجر مخدرات خلال أسبوع إدانة ولد عباس بـ8 سنوات حبسا نافذا و04 سنوات لسعيد بركات الإمارات والبحرين ترسمان تطبيعهما مع الكيان الصهيوني! وزارة الصناعة لم تشرع في استلام الملفات الخاصة بنشاط استيراد السيارات تأجيل قضية رجل الأعمال «طحكوت» ووزراء سابقين إلى 30 سبتمبر الجاري فنربخشة يجدد رغبته في ضم ماندي 80 ألف ناقل مهددون بالإفلاس خبراء يدعون إلى ربط الـفلاحة الصحراوية بالطـاقات المتجددة أسعار النفط في منحى تنازلي وزير الطاقة يؤكد التأثير الإيجابي لمنظمة «أوبك» على سوق النفط «عدل» توجه إعذارا لمؤسسة إنجاز 6000 مسكن في قسنطينة 3 حالات يشتبه إصابتها بكورونا في صفوف مترشحي «الباك» بتيزي وزو الفلسفة ترفع معنويات الأدبيين والعلوم تعيد الأمل للعلميين في اليوم الثالث للبكالوريا الرئيس تبون ينهي مهام 127 رئيس دائرة مدير معهد باستور لا يستبعد إمكانية ارتفاع عدد الإصابات خلال موسم الخريف الجزائر تبحث ملف رعاياها «الحراقة» في إيطاليا وزارة العدل تكشف عن محاولات لتسريب أسئلة البكالوريا وحلولها مجلس قضاء العاصمة يخفض عقوبة خالد درارني إلى عامين حبسا نافذا وزارة التعليم العالي تتمسك بـ19 سبتمبر موعدا لاستئناف الدراسة حضوريا

نقابة الأطباء تؤكد أن تحسين الحس التوعوي سيساهم في تراجع حدة انتشار الفيروس

لعور يرجع ارتفاع حالات كورونا إلى الإخلال بالإجراءات الوقاية بعد 14 جوان


  14 جويلية 2020 - 18:00   قرئ 313 مرة   0 تعليق   الحدث
لعور يرجع ارتفاع حالات كورونا إلى الإخلال بالإجراءات الوقاية بعد 14 جوان

-جميع القطاعات مطالبة بالمشاركة في حملات التوعية والتحسيس

 أرجع رئيس النقابة الوطنية للأطباء العامين، البروفيسور صالح لعور عبد الحميد، خطورة الوضع الصحي الحالي في البلاد مع تسجيل ارتفاع مفاجئ في عدد الإصابات بفيروس كورونا، إلى الرفع الجزئي للحجر في 14 جوان الماضي، والذي تبعه خرق لإجراءات الوقاية من قبل عينة واسعة من المواطنين، ودعت النقابة -في الوقت ذاته- إلى إشراك قطاعات البيئة، الشؤون الدينية، التربية، الاتصال والثقافة في حملة التوعية التي يعول عليها لتحسين الوضع الوبائي.

 حذّر رئيس النقابة الوطنية للأطباء العامين البروفيسور «صالح لعور عبد الحميد» من مواصلة التراخي في تطبيق إجراءات السلامة من طرف عينة كبيرة من المواطنين، خاصة بعد التماس تسارع كبير في عدد الإصابات بكورونا منذ قرار الرفع الجزئي للحجر في 14 جوان، والذي تبعته عودة النشاطات الاقتصادية والحركة العمرانية التي عادت دون التقيد بشروط الوقاية الصحية التي أقرتها الحكومة، خاصة في الولايات الكبرى على غرار العاصمة، البليدة، وهران وسطيف، بعد أن حصدت أعلى معدلات الإصابة بالعدوى منذ منتصف جوان وصارت في المرتبة الأولى حسابيا في الفترة نفسها، قبل أن تتراجع في الأيام القليلة القادمة بعد أن أكد وزير الصحة «عبد الرحمن بن بوزيد» أن ولاية سطيف شهدت التزام 80 بالمائة من سكانها بتطبيق إجراءات الوقاية، وهو ما عمل على استقرار نسبي للحالة الوبائية بالولاية التي صنفت أول أمس في المرتبة العاشرة بعد تصنيفها في المرتبة الأولى لأكثر من أسبوعين.

في السياق ذاته، أبرز «صالح لعور» أن المرحلة الحالية تتطلب إعادة التفكير في مواجهة انتشار الوباء بطرق حيوية جديدة، من خلال تضافر جهود جميع القطاعات المعنية، على غرار قطاعات الداخلية، البيئة، التربية، الاتصال، وإشراك جميع الفاعلين من مثقفين وفنانين وأئمة، دون الاقتصار فقط على قطاع الصحة، مع التفكير في الحلول الملائمة، ووضع إستراتيجية مناسبة للحد من انتشار الوباء بالبلد.

وبخصوص الإجراءات العملية بالمستشفيات، شدّد المسؤول ذاته على التحضير للمرحلة المقبلة، من خلال تكثيف عمليات الكشف عن الفيروس، وتوفير أجهزة الكشف، مع التركيز على مجانية الاختبارات، خاصة بعد تسجيل عدد كبير من المشتبه في إصابتهم بالفيروس خلال الأسبوعين الأخيرين، وكذا الاعتماد على الأطباء العامين كرأس حربة في التصدي للوباء.

وكإجراء لتقليل حدة الإصابات، دعا البروفيسور إلى مواصلة توفير الكمامات وتوزيعها مجانا على أكبر نطاق ممكن، مع ترقية عامل التوعية، من خلال حث المواطن على تحمل المسؤولية في هذه الظروف، باتباع شروط الوقاية والنظافة، مثل غسل اليدين والتباعد الاجتماعي، وكذا تفادي الوقوع في فخ الدعاية المغرضة والأخبار الكاذبة، عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي التي غالبا ما تكون عامل هدم تستعمل لأغراض مشبوهة.

عبد الغاني بحفير