شريط الاخبار
براقي يدعو إلى التشخيص الدقيق لمشاكل التزويد بالمياه «أوبك» تستبعد انهيار سوق النفط من جديد «كوندور» يصدّر قرابة 5 آلاف وحدة كهرومنزلية نحو تونس وموريتانيا إجراءات جديدة للتكفل بعوائق العقار في العاصمة وزير السياحة يأمر بتذليل العراقيل وتسهيل الإجراءات للمستثمرين تأجيل ملف قضيتين متابع فيها زوخ ووزراء ورجال أعمال الداخلية تدعو المتضررين من كورونا لإيداع ملف الاستفادة من المنحة بطاقية وطنية لزرع الأعضاء الحيّة بالجزائر قريبا تأخر المشاريع بسبب كورونا يؤجل عمليات الترحيل خلال الفاتح نوفمبر بالعاصمة جراد يدعو للتصويت على الدستور وتفويت الفرصة على الرافضين للديمقراطية المنظمة الوطنية لأولياء التلاميذ تدعو لفتح تحقيق حول الدخول المدرسي بقاط يحذّر من التجمعات العائلية ويعوّل على وعي المواطن لتفادي الموجة الثانية موظفان بالبنك الوطني الجزائري بالمرادية يختلسان أزيد من مليار من أرصدة الزبائن الجزائر تستهدف تصدير منتجاتها إلى 53 دولة إفريقية الجزائر ستعرف كيف تواجه التحديات المعترضة وتخرج منها أكثر قوة ومناعة غوتيريش يشيد بجهود الجزائر لحل الأزمة في ليبيا وحفظ السلم بمالي الدستور الجديد رسّخ مقومات الهوية وبيان أول نوفمبر وثيقة مرجعية للشعب أولمبياكوس يعلن إصابة سوداني بفيروس كورونا مجمّع «جيكا» يشرع في استغلال وتحويل الرخام الديوان الوطني يطمئن باستقرار أسعار الدواجن في غضون 15 يوما بولنوار يتهم المنتجين بالتلاعب في أسعار المواد الغذائية غلق ثالث ابتدائية بسبب كورونا في تيزي وزو انطلاق مرحلة تأكيد التسجيلات للناجحين الجدد بداية من اليوم «عدل» تسوّي وضعية المكتتبين الذين لم يدفعوا الشطر الأول الحكومة تحذّر من سيناريو الموجة الثانية لوباء «كورونا» قيادة الدرك تتخذ إجراءات ميدانية لمحاربة الاتجار بالمفرقعات والألعاب النارية تأجيل قضية كريم طابو إلى جلسة 16 نوفمبر المقبل بعجي يهاجم الحرس القديم لـ «الأفلان» ويتهمهم باستغلال الحزب لتحقيق مآرب شخصية الشرطة الإسبانية تطيح بشبكة «حراقة» تنشط على خط وهران – ألميريا الجزائر تضمن أمنها الطاقوي لغاية 2040 رغم استنفاد نصف احتياطها من الطاقة حملة مقاطعة المنتجات الفرنسية تتزايد وماكرون يطالب بوقفها مستشفيات الوطن تعلن حالة التشبّع للمرة الثانية وتعزز قدرات الاستقبال إبراهيم مراد يشدّد على تطبيق برنامج الرئيس للنهوض بمناطق الظل 517 ناجح في البكالوريا تحصّلوا على معدل يساوي أو يفوق 18 من 20 بن حمادي استفاد من امتيازات لإنجاز مصنع الأدوية «فارما جيبي» بسيدي عبد الله بلعمري يثني على دور بلماضي في انضمامه إلى ليون الانتخاب بالكمامة.. تنظيم الطوابير خارج وداخل مكاتب التصويت وفرز الأصوات بالقفاز نسعى لبلوغ 70 بالمائة من المحطات الموزعة لـ»سيرغاز» آفاق 2025 نحو فتح خطين للنقل البحري يربطان مستغانم بمرسيليا وبرشلونة تواصل ارتفاع أسعار صرف العملة في السوق السوداء

السفير التونسي بالجزائر، شفيق حاجي لـ«المحور اليومي»:

تراجع قياسي في توافد السياح الجزائريين على تونس وانخفاض المبادلات التجارية بـ 34 بالمائة


  09 سبتمبر 2020 - 17:44   قرئ 3267 مرة   0 تعليق   حوارات
تراجع قياسي في توافد السياح الجزائريين على تونس وانخفاض المبادلات التجارية بـ 34 بالمائة

الجارة الشرقية تُعوّل على رأس السنة الجديدة والسياحة الاستشفائية بعد تجاوز الوباء

لم يُخف سفير تونس بالجزائر شفيق حاجي تأثير جائحة كورونا على قطاعي السياحة والاقتصاد في بلاده، كاشفا عن تراجع توافد السياح الجزائريين بنسب قياسية، فيما انخفضت المبادلات التجارية بنسبة 34 بالمائة بسبب غلق الحدود بين البلدين الجارين.

كشف السفير التونسي بالجزائر، شفيق حاجي، في حوار مع «المحور اليومي» عن مدى تأثير جائحة كورونا على اقتصاد تونس بسبب تراجع توافد السياح الأجانب، لاسيما منهم السياح الجزائريون الذين يحتلون المراتب الأولى في التوافد على الجارة الشرقية خلال كل موسم سياحي.

بلغة الأرقام كيف أثرت الجائحة على السياحة التونسية؟ 

الأزمة الوبائية أثرت بشكل مباشر على قطاع السياحة في تونس على غرار القطاعات الأخرى، حيث تراجع توافد السياح الأجانب  بصفة عامة والسياج الجزائريين بصفة خاصة،  ولو نتفحص الأرقام نجد أن توافد الجزائريين على تونس تراجع بنسبة 90 بالمائة مقارنة بالسنة الفارطة، وللتذكير فإننا سجلنا سنة 2019 توافد مليونين و900 ألف سائح جزائري، بينما تراجع العدد إلى 3 آلاف سائح هذه السنة بين الفترة الممتدة من شهر جانفي إلى شهر مارس، كما لا يخفى عليكم أن هذه الأرقام تسجل لأول مرة في تاريخ السياحة بين الجزائر وتونس.

وماذا عن المبادلات التجارية بين البلدين؟

للأسف، سجلنا تراجعا تدريجيا لحجم المبادلات التجارية بين الجزائر وتونس منذ أواخر شهر فيفري، فكلما تطورت الجائحة وشددت الإجراءات الوقائية انخفضت التعاملات التجارية بين البلدين، حيث تراجعت بمجموع 34 بالمائة، وفي هذه النقطة أود أن أؤكد لكم أن العلاقات المميزة التي تجمع البلدين الشقيقين ستسمح بالنهوض بالقطاع الاقتصادي عقب فتح الحدود البرية والجوية، كما نأمل في تطوير وتنويع أطر التعاون بين بلدينا لاسيما في المجال السياحي باعتبار أن السوق الجزائرية تعد أحد أهم الأسواق بالنسبة لتونس.

بالحديث عن التعاون بين الجارتين، هل من آفاق بعد إعادة فتح الحدود؟

يمكنه أن يتعزز من خلال تدعيم العمل المشترك في مجال الترويج والتسويق السياحي، وكذا عرض وتقديم الإجراءات التحفيزية الممنوحة لمشاريع الاستثمار السياحي وترقيته، إلى جانب تبادل الخبرات في هذا المجال بالإضافة إلى إنشاء مناطق سياحية حرة بين البلدين، خاصة أن الجارتين تتشاركان الموروث الحضاري والثقافي، ما يدعو إلى تشجيع الرحلات بين البلدين، خاصة أن الجزائر تزخر بثروات طبيعية وسياحة صحراوية لا مثيل لها من الأجدر أن تستغل في الاستثمار السياحي وانتعاش الاقتصاد.

على ماذا تعولون لإنقاذ الموسم السياحي؟   

أود أن أشير بخصوص هذه النقطة إلى أن الموسم السياحي في تونس يمتد من شهر ماي إلى غاية رأس السنة الميلادية، والتعويل على الفترة الشتوية أضحى ضرورة في ظل التراجع الرهيب لتوافد السياح الأجانب بسبب الجائحة، غير أن الأولوية في ظل الوضع الراهن ستمنح لصحة المواطن وتسبق الأولويات الاقتصادية، لهذا سيبقى الانفراج مرهونا بالزوال النهائي للوباء وإعادة فتح الحدود من جديد، فيما يعتبر السائح الجزائري من أهم زبائن السياحة التونسية سواء خلال موسم الاصطياف أو فترة الرأس السنة الميلادية، وكالعادة ستعمل تونس على تحسين ظروف استقبال السياح الجزائريين القادمين على البر بتسهيل العبور واختصار مدة الانتظار في المنافذ الحدودية.

ومن منبركم نشجع الجزائريين على السياحة الاستشفائية بتونس التي سيعول عليها أيضا بغية استقطاب السائحين، بعدما أكدت ريادتها عالميا، حيث تحوز تونس على عدة مراكز علاج بمواصفات عالمية يقصدها آلاف الأجانب على امتداد السنة.

حاورته: مونية حنون

 



المزيد من حوارات