شريط الاخبار
فتح وكالة الصيرفة الإسلامية بمسجد الجزائر الأعظم قريبا مشروع قانون المالية 2021 يحسن الوعاء الجبائي ومناخ الاستثمار تصدير 13 ألف طن من مادة الكلنكر إلى موريتانيا معهد فنون العرض لبرج الكيفان يكشف عن نتائج مسابقة الليسانس التسجيل في مدارس شبه الطبي لن يتم عن طريق «بروغرس» «أونباف» تشلّ المدارس بإضراب وطني غدا 120 وفاة و9146 إصابة بين مهنيي الصحة منذ بداية الجائحة «يونيسيف» تستثني الجزائر من الاستفادة من اللقاح مجانا معهد باستور يطلق تحقيقات وبائية بمستشفيات الولايات الموبوءة قانون الوقاية من جرائم الاختطاف يرمي لتكييف التشريع الوطني مع تطوّر الإجرام السعي إلى التعويض وراء ارتفاع معدل حرائق الغابات هذا العام استمرار «المناخ الجاف» يهدد الموسم الفلاحي! تأجيلات بالجملة لقضايا فساد بسبب تفشي جائحة كورونا بن بوزيد ينفي تشبّع الأسرة ويطمئن بتوفير مستشفيات ميدانية الشروع في ترحيل الجزائريين العالقين بالخارج ابتداء من الخميس المقبل «عدل» تتمسك بموعد 30 نوفمبر لاختيار آخر المكتتبين مواقع مساكنهم إصابة أربعة لاعبين في «الخضر» بكورونا أياما بعد سفرية زيمبابوي المدرسة لا تنقل الفيروس والأساتذة المرضى أصيبوا بالعدوى في الشارع هيئة دفاع لوح تطعن في قرار غرفة الاتهام في قضية التأثير على قرارات العدالة ناقلو المسافرين ما بين بلديات تيزي وزو في إضراب مفتوح مجلس الأمة يناقش اليوم قانون المالية للعام 2021 نظام رقمي خاص لمراقبة الأسواق وتموينها بالمواد الغذائية 1088 إصابة جديدة بكورونا في الجزائر المدارس لن تكون مصدرا لانتشار الوباء إذا طُبّق البروتوكول الصحي تمديد التسجيلات الجامعية النهائية والتحويلات لحاملي البكالوريا الجدد رحال يشدّد على ضرورة محاربة كورونا خارج المستشفيات وزارة الصحة تتحكم في الوضع الوبائي وترفع طاقة استيعاب المستشفيات إلى 18500 سرير وزير الصحة يكشف عن العقبات التي تواجه عملية اقتناء لقاح «فايزر» هلع وتضرّر في المنازل والمدارس في زلزال سكيكدة انخفاض صادرات الغاز الجزائرية بـ4.7 بالمائة النماذج الجديدة للتصريحات الجبائية تحت تصرف المعنيين «أمير» جديد على رأس القاعدة في بلاد المغرب وزارة الصحة تنصّب لجنة لمراجعة قوانين أسعار التحاليل الطبية تأجيل ملف البرلماني السابق طليبة ونجلي جمال ولد عباس إلى 29 نوفمبر استخلاف رئاسة المحكمة العسكرية في البليدة بصفة مؤقتة إخلاء الإقامات الجامعية بغرض تعقيمها تحضيرا للدخول الجامعي المقبل توقعات بالتهاب أسعار الهواتف النقالة والحواسيب الآلية بــــن رحمــــــة يتلقــــى الإشــــادة مــن طـــرف ديفيـــد مويـــس مدربــون ورؤســاء أنديــة يجمعــــــون علــــــــى استحالـــــة استكمــــــــال الــــــــدوري تنسيقية أساتذة التعليم الابتدائي بالعاصمة تقرر مقاطعة يومي السبت والخميس

في قضية تركيب السيارات

التماس 15 سنة حبسا نافذا لأويحيى ومالك "سوفاك" و12 سنة لشقيقه 



  25 سبتمبر 2020 - 13:34   قرئ 562 مرة   0 تعليق   محاكم
التماس 15 سنة حبسا نافذا لأويحيى ومالك "سوفاك" و12 سنة لشقيقه 


التمس النائب العام لدى مجلس قضاء الجزائر أول أمس، عقوبة 15 سنة حبسا نافذا في حق رجل الأعمال وصاحب مجمع "سوفاك" مراد عولمي وغرامة مالية تقدر بـ8 ملايين دينار وعقوبة 12 سنة حبسا نافذا في حق شقيقه "خيدر عولمي" مع 8 ملايين دينار غرامة مالية وتوقيع فترة أمنية مدتها 10 سنوات في حقهما، كما طالب النائب العام بتوقيع عقوبة 15 سنة حبسا نافذا ضد الوزير الأول الأسبق أحمد أويحيى ومليوني دينار غرامة مالية و10 سنوات حبسا نافذا لوزير الصناعة الأسبق يوسف يوسفي المتورطين بتهم تتعلق بتبييض الأموال وتحويل الممتلكات الناتجة عن عائدات إجرامية بجرائم الفساد بغرض إخفاء وتمويه مصدرها غير المشروع، في إطار جماعة اجرامية والمشاركة في تبديد واستعمال أموال البنك بصفة منافية لمصالح البنك.

واصل مجلس قضاء الجزائر أول أمس الخميس، محاكمة المتورطين في قضية تركيب السيارات، حيث التمس ممثل النيابة العامة في حقّ باقي المتهمين عقوبة 3 سنوات حبسا نافذا ومليون دينار غرامة مالية ويتعلق الأمر بـ "بودياب عمر" الرئيس المدير العام السابق للقرض الشعبي الجزائري، "علوان محمد" رئيس لجنة التقيين بوزارة الصناعة واطارات أخرى بالبنك .كما التمس النائب العام تغريم الأشخاص المعنويين 32 مليون دينار لكل شركة مع مصادرة جميع أملاك المتهمين، نسب للمتهم "مراد عولمي" مالك مجمع "سوفاك"، أنه من خلال نشاطه في تركيب السيارات تمكن من تحويل مليار سنتيم و500 ألف أورو نحو بنوك أوروبية عن طريق 20 حسابا بنكيا يحوز عليها بمؤسسات مصرفية داخل الجزائر وخارجها واستفاد من امتيازات ضخمة قدرت قيمتها بـ 6256 مليار سنتيم بتواطؤ من الوزير الأول السابق أحمد أويحيى، ووزيري الصناعة عبد السلام بوشوارب الفار من العدالة، ويوسف يوسفي، الذين قدموا له تسهيلات بالجملة، ما تسبب في خسائر للخزينة العمومية تفوق الـ 4 ملايين دولار.

وأوضح دفاعه خلال جلسة المحاكمة، أنه يوجد تزوير في الادعاءات التي بني عليها الحكم الابتدائي في القضية الصادرة عن محكمة سيدي امحمد كونه "بني على مقرات تقنية لا وجود لها ومزورة".
وخلال المحاكمة، أنكر مراد عولمي التهم المنسوبة اليه، وأكد أن مجمع "سوفاك" أودع ملفا إلى جانب "رونو" و"بوجو" و"كيا" و"طويوطا"، في إطار إلزام الوكلاء لإقامة نشاط صناعي، حيث ألزم الوكلاء بولوج المجال بخبرة مدتها 3 سنوات، حيث أكد وجود خلط بين عامي 2011 و2015، ولم يستفد مجمع "سوفاك" أية امتياز وتم تلفيق "سوفاك" بادعاءات وثائق تعني وكلاء آخرين هم محل متابعة قضائية. وأنه كان يعمل في إطار القانون وخضع لمرسوم 74/2000 المتعلق بنظام "أس كادي" و"سي كادي"، وأن المجمع لم تكن له أي مصلحة للضغط على بوشوارب الذي لا يعرفه ولم يسبق له التعامل معه، بل أنه كان ضحية بوشوارب وهو من حاول منعه حسب تصريحاته، من التصنيع حتى تدخلت السلطات الألمانية، فيما تم فتح المجال أمام وكلاء آخرين، على غرار "بوجو" التي تحظى بدعم السلطات الفرنسية.
من جهته، الوزير السابق "أحمد أويحي"، الذي تم الاستماع إلى تصريحاته عن طريقة تقنية المحاكمة عن بعد من سجن العبادلة بولاية بشار، أنكر صلته بعولمي والفوضى التي شهدها سوق السيارات بالجزائر بحيث منح البعض الأولوية لـ"رونو" لأن السلطات الفرنسية تفرض قراراتها.
وأوضح أن عولمي، أنه تحصل على اعتماد تركيب السيارات من أجل الاستثمار في بلده، نافيا التدخل لدى الوزارة لتمكينه من الاعتماد، كونه لا يملك صلاحية التدخل في مهام وزير الصناعة آنذاك يوسف يوسفي، وأشار في تصريحاته إلى أنه حاول إنقاذ المؤسسات من الإفلاس والحفاظ على مناصب الشغل كون الخزينة العمومية أفلست بسبب تكلفة الاستيراد.
في اليوم الثاني من المحاكمة، تم الاستماع الى تصريحاته الرئيس المدير العام الأسبق لبنك القرض الشعبي الجزائري، عمر بوذياب وإلى عدد من المتهمين غير الموقوفين، وخلال جلسة المحاكمة أصيب نقيب المحامين عبد المجيد سيليني -وهو دفاع المتهم عولمي- بوعكة صحية استدعت اخراجه من الجلسة بالإسعاف ونقله إلى المستشفى، بعدما التمس تأجيل المرافعات إلى السبت المقبل بسبب الإرهاق  .

حياة سعيدي