شريط الاخبار
فتح وكالة الصيرفة الإسلامية بمسجد الجزائر الأعظم قريبا مشروع قانون المالية 2021 يحسن الوعاء الجبائي ومناخ الاستثمار تصدير 13 ألف طن من مادة الكلنكر إلى موريتانيا معهد فنون العرض لبرج الكيفان يكشف عن نتائج مسابقة الليسانس التسجيل في مدارس شبه الطبي لن يتم عن طريق «بروغرس» «أونباف» تشلّ المدارس بإضراب وطني غدا 120 وفاة و9146 إصابة بين مهنيي الصحة منذ بداية الجائحة «يونيسيف» تستثني الجزائر من الاستفادة من اللقاح مجانا معهد باستور يطلق تحقيقات وبائية بمستشفيات الولايات الموبوءة قانون الوقاية من جرائم الاختطاف يرمي لتكييف التشريع الوطني مع تطوّر الإجرام السعي إلى التعويض وراء ارتفاع معدل حرائق الغابات هذا العام استمرار «المناخ الجاف» يهدد الموسم الفلاحي! تأجيلات بالجملة لقضايا فساد بسبب تفشي جائحة كورونا بن بوزيد ينفي تشبّع الأسرة ويطمئن بتوفير مستشفيات ميدانية الشروع في ترحيل الجزائريين العالقين بالخارج ابتداء من الخميس المقبل «عدل» تتمسك بموعد 30 نوفمبر لاختيار آخر المكتتبين مواقع مساكنهم إصابة أربعة لاعبين في «الخضر» بكورونا أياما بعد سفرية زيمبابوي المدرسة لا تنقل الفيروس والأساتذة المرضى أصيبوا بالعدوى في الشارع هيئة دفاع لوح تطعن في قرار غرفة الاتهام في قضية التأثير على قرارات العدالة ناقلو المسافرين ما بين بلديات تيزي وزو في إضراب مفتوح مجلس الأمة يناقش اليوم قانون المالية للعام 2021 نظام رقمي خاص لمراقبة الأسواق وتموينها بالمواد الغذائية 1088 إصابة جديدة بكورونا في الجزائر المدارس لن تكون مصدرا لانتشار الوباء إذا طُبّق البروتوكول الصحي تمديد التسجيلات الجامعية النهائية والتحويلات لحاملي البكالوريا الجدد رحال يشدّد على ضرورة محاربة كورونا خارج المستشفيات وزارة الصحة تتحكم في الوضع الوبائي وترفع طاقة استيعاب المستشفيات إلى 18500 سرير وزير الصحة يكشف عن العقبات التي تواجه عملية اقتناء لقاح «فايزر» هلع وتضرّر في المنازل والمدارس في زلزال سكيكدة انخفاض صادرات الغاز الجزائرية بـ4.7 بالمائة النماذج الجديدة للتصريحات الجبائية تحت تصرف المعنيين «أمير» جديد على رأس القاعدة في بلاد المغرب وزارة الصحة تنصّب لجنة لمراجعة قوانين أسعار التحاليل الطبية تأجيل ملف البرلماني السابق طليبة ونجلي جمال ولد عباس إلى 29 نوفمبر استخلاف رئاسة المحكمة العسكرية في البليدة بصفة مؤقتة إخلاء الإقامات الجامعية بغرض تعقيمها تحضيرا للدخول الجامعي المقبل توقعات بالتهاب أسعار الهواتف النقالة والحواسيب الآلية بــــن رحمــــــة يتلقــــى الإشــــادة مــن طـــرف ديفيـــد مويـــس مدربــون ورؤســاء أنديــة يجمعــــــون علــــــــى استحالـــــة استكمــــــــال الــــــــدوري تنسيقية أساتذة التعليم الابتدائي بالعاصمة تقرر مقاطعة يومي السبت والخميس

تساءلت عن إمكانية توفير الكمامات والمعقمات وأجهزة قياس الحرارة في المدارس

«أفنتيو» تقترح تدريس المواد الأساسية فقط في 45 دقيقة بـ20 تلميذا في القسم


  29 سبتمبر 2020 - 19:32   قرئ 432 مرة   0 تعليق   الوطني
«أفنتيو» تقترح تدريس المواد الأساسية فقط في 45 دقيقة بـ20 تلميذا في القسم

قدمت الاتحادية الوطنية لعمال التربية «أفنتيو» المنضوية تحت لواء الاتحاد العام للعمال الجزائريين «أوجيتيا» اقتراحاتها لإنجاح الدخول المدرسي المقبل، الذي سيكون في ظروف استثنائية بسبب جائحة كورونا، فمن حيث الجانب البيداغوجي، اقترحت الاتحادية تقليص المواد الدراسية والاكتفاء بالمواد الأساسية فقط، وتفويج التلاميذ إلى 20 تلميذا في القسم، وتقليص الحجم الزمني للحصص إلى 45 دقيقة في المتوسط والثانوي، ونصف ساعة في الابتدائي، وفيما يخص الجانب اللوجستيكي، تساءلت النقابة عن مدى إمكانية توفير الكمامات والمعقمات لـ10 ملايين شخص بين عمال وتلاميذ، وتوفير أجهزة قياس الحرارة في كل المؤسسات التربوية.

أوضحت الاتحادية، في بيان لها تسلمت المحور اليومي نسخة منه، أن كل المؤشرات والتقارير تدل على تحسن الحالة الوبائية في الجزائر، واستنادا إلى تقارير اللجنة العلمية لمتابعة جائحة كورونا، فإن الاتحادية تتفاءل خيرا وتترقب عودة الحياة الاجتماعية إلى حالتها الطبيعية بشكل عام وعوة التلاميذ على وجه الخصوص إلى مؤسساتهم التربوية بمختلف أطوارها وفي أسرع وقت ممكن، داعية إلى الحذر الشديد واتخاذ التدابير والإجراءات الوقائية تفاديا لحدوث موجة ثانية للجائحة.

تلميذ واحد في الطاولة والفوج لا يتجاوز 20 تلميذا

كشفت الاتحادية عن الاقتراحات التي ترى بأنها ستساهم في إنجاح عودة التلاميذ إلى المؤسسات التربوية في ظروف حسنة وبطريقة سليمة، وبدأت من الجانب البيداغوجي، مقترحة وجوب تفويج التلاميذ بوضع تلميذ واحد في الطاولة على أن لا يتجاوز الفوج 20 تلميذا، وجوب تقليص الحجم الزمني لتوفير الدراسة بالأفواج، حيث يدرس فوج في الصباح وآخر في المساء، أو يوم بيوم لكل فوج مع احترام الحجم الساعي لكل أستاذ واحترام العطلة الأسبوعية القانونية، وبرمجة الحصة بـ45 دقيقة بدلا من ساعة في المتوسط والثانوي و30 دقيقة في الابتدائي لأن الهدف هو التحضير النفسي والبسيكولوجي والبيداغوجي للتلميذ بالدرجة الأولى بعد 07 أشهر من الانقطاع عن الدراسة.

تقليص المواد الدراسية والاكتفاء بالأساسية فقط

ولتحقيق كل ما تقدم سلفا، فإن الاتحادية تؤكد على ضرورة تقليص المواد الدراسية والاكتفاء بالمواد الأساسية فقط، ووجوب الحفاظ على مكونات المناهج ودعائم بناء التعليمات ومراعاة التسلسل العلمي والحفاظ على التراكم المعلوماتي في بناء الهرم التعليمي لعدم المساس بالمستوى العلمي للمتعلمين، وذلك بتكليف المفتشين وذوي الاختصاص لدراسة ما يجب أن يكون في هذا النحو.

الاهتمام بالعنصر البشري لضمان الاستقرار في القطاع 

وتطرقت «أفنتيو» إلى الجانب الاجتماعي المهني، حيث أكدت أن أهم نقطة يجب التكفل بها لخلق الاستقرار في القطاع ولتوفير الجو الملائم للتحصيل العلمي ولتحقيق جودة التعليم تتمثل في الاهتمام بالعنصر البشري، وذلك بالاستجابة لانشغالات عمال قطاع التربية بكل فئاتهم والمقدمة من طرف الاتحادية والمتمثلة في الإسراع في إصدار القانون الأساسي لعمال التربية بعد تصحيح الاختلالات وتوحيد التصنيف لمختلف رتب التدريس ورتب الترقية، ولإنصاف أساتذة التعليم الابتدائي، وتطبيق المرسوم الرئاسي 14/266، بالإضافة إلى فتح آفاق الترقية بفتح جسور بين المسارين المهني البيداغوجي والإداري، وحل الإشكاليات والاستجابة للانشغالات المقدمة سابقا والتي تحص كل فئات عمال قطاع التربية والإسراع في التكفل الفعلي لمختلف القضايا الفردية أو الجماعية المطروحة على بعض مديريات التربية، ناهيك عن ضرورة الإسراع والبث في ملف الخدمات الاجتماعية.

«أفنتيو» تتساءل عن إمكانية توفير الكمامات والمعقمات لـ10 ملايين شخص

وبالنسبة للجانب اللوجستيكي، فقد طرحت الـ»أفنتيو» بعض الأسئلة المتعلقة بمواجهة وباء «كوفيد19»، حيث تساءلت عن إمكانية توفير الكمامات لـ10 ملايين شخص بين تلاميذ وعمال، وقد يصل العدد إلى 20 مليونا يوما إذا احتسبنا كمامتين لكل شخص، وهل يمكن توفير الكميات اللازمة والكبيرة للمعقمات ومواد التنظيف في المؤسسات التعليمية، وهل بالإمكان توفير وسائل الكشف وقياس الحرارة في كل المؤسسات التربوية، وهل يمكن عودة وسائل النقل الجماعي وتوفيره للتلاميذ وللعمال خاصة في الجزائر العميقة. كما تساءلت أيضا عن إمكانية توفير الإطعام وضمان التباعد الجسدي أثنائه، وهل بإمكان المؤسسات التربوية بمختلف الأطوار استقبال كل التلاميذ وتطبيق هذه المقترحات وعدم التحجج بالاكتظاظ أو بعدم توفر قاعات التدريس في بعض المؤسسات بنقص الوسائل.

نبيل شعبان