شريط الاخبار
تسهيلات جمركية وبنكية استثنائية لاستيراد المواد الأولية الضرورية ارتفاع أسعار الإنتاج في القطاع العمومي بـ7.2 بالمائة خلال 2019 طوابير طويلة في محطات الوقود بسبب إشاعات غلقها الجزائر تستورد 250 ألف طن من القمح «نستبعد فرضية السنة البيضاء في حال التقيّد بالأرضية الرقمية» مساعدات تضامنية «مهينة» تضرب كرامة المواطن بعرض الحائط تأجيل الامتحانات الوطنية لنهاية التكوين لتفادي انتشار كورونا ارتفاع عدد الوفيات بكورونا إلى 58 وتسجيل 847 إصابة مؤكدة تمديد غلق المدارس والجامعات ومراكز التكوين المهني إلى إشعار آخر 15 سنة سجنا نافذا للهامل و10 سنوات سجنا لنجله أميار عفو رئاسي عن 5073 محبوس وإجراءات خاصة لمن تجاوزت أعمارهم 60 سنة الشروع رسميا في إجراء تحاليل كورونا بجامعة مولود معمري الكشف عن نتائج العلاج بدواء «الكلوروكين» اليوم السفارة الصينية بالجزائر تهاجم «فراس 24» وتؤكد قوة العلاقات بين البلدين تبون يطمئن الجزائريين ويؤكد الجاهزية لمواجهة تبعــــــــــــــــــــــــــــــــات كورونا وزارة الفلاحة تأمر ديوان التغذية بامتصاص فائض اللحوم البيضاء دواء «كلوروكين» أعطى نتائج مرضية على المصابين بكورونا خسائر الدول النامية قد تتجاوز 220 مليار دولار بسبب كورونا الطاسيلي توقف رحلاتها والجوية الجزائرية تُبقي على نقل البضائع «كناص» يقرّ تسهيلات خدماتية لتشجيع المواطنين على المكوث بالبيوت بريد الجزائر يزوّد التجار بأجهزة الدفع الإلكتروني مجانا انخفاض حوادث المرور بنسبة 30 بالمائة في ظرف أسبوعين وزارة التعليم العالي تنفي فرضية السنة البيضاء وتؤكد جاهزية الأرضية الرقمية منع تنقل المركبات والشاحنات بالبليدة والحجز للمخالفين ارتفاع عدد الوفيات بكورونا إلى 44 وتسجيل 716 إصابــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة مؤكدة الجيش يجهّز مستشفى ميدانيا لاحتضان المصابين بكورونا في حال تفشي الوباء تفشي كورونا يكبح قوارب الهجرة من سواحل الوطن نحو أوروبا ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا إلى 30 ببجاية والي البليدة يؤكد غلق محطات البنزين للحد من الحركة والتنقل النطق بالأحكام في ملف الثراء الفاحش لعائلة الهامل اليوم تأجيل إيداع ملفات الحركات التنقلية بقطاع التربية بسبب كورونا وزارة العدل تمدد وقف العمل القضائي إلى 15 أفريل بسبب«كورونا» «كوطة» إضافية للمطاحن التي تسارع إلى توفير السميد وزارة الداخلية تنفي وفاة والي معسكر المصاب بفيروس كورونا مخابر «بيكر» تضاعف إنتاج دواء «أزيتروميسين» «فاو» تحذّر العالم من أزمة غذاء وارتفاع حاد في الأسعار كورونا ترفع أسعار الخضر والفواكه في مستغانم أسعار النفط تتهاوى لأدنى مستوى لها منذ 18 سنة جـــــراد يبعـــــث برسائـــــل تطميـــــن خـــــلال زيارتــــــه إلــــــى ولايــــــة البليــــــدة إطلاق أرضية رقمية لطلبة جامعة هواري بومدين

هذا مــــــــــا ينتظــــــــر حجـــــــــــــــــــــــــــار

قدسية الحرم الجامعي، السرقات العلمية ورداءة الخدمات


  27 ماي 2015 - 21:51   قرئ 1593 مرة   0 تعليق   ملفات
قدسية الحرم الجامعي، السرقات العلمية ورداءة الخدمات

تواجه الوافد الجديد على قطاع التعليم العالي الطاهر حجّار العديدَ من التحديات، والتي ستكون بمثابة التركة الثقيلة التي خلّفها سلفه محمد مباركي. وفي مقدمة هذه التحديات، قضية السرقات العليمة التي هزّت قُدسية الجامعة وضربتها في الصميم، خلال السنوات الأخيرة، وكذا إرجاع هيبة الجامعة التي تلاشت بفعل مثل هذه الفضائح التي لا تزال تلاحق الجامعة الجزائرية، وأضحت وصمة عار على مسؤوليها المتعاقبين. ومن بين الملفات التي أثقلت كاهل وزراء التعليم العالي السابقين، نذكر ملف الخدمات الجامعية الذي ارتبط اسمه بالفضائح المتتالية، بداية بنوعيتها ووصولاً إلى المطالبة بالتحقيق في الأموال التي تم صبها لأجلها ولم يظهر لها أثر؛ فهل تُراه حجّار سينجح في فك طلاسم هذه العوائق التي حالت دون تحقيق تقدم في القطاع؟

أساتذة ودكاترة بشهادات كارتونية

مجلس أخلاقيات المهنة الجامعية ُمطالب  بوقف التجاوزات

 طفت، مرة أخرى، مسألة تفشي السرقات العلمية في الجامعات الجزائرية، تمكن من خلالها طلبة من الارتقاء لمصاف أساتذة ودكاترة بشهادات كارتونية تحصلوا عليها عن طريق بحوث ودراسات مستنسخة.

 

اكتف مصدر موثوق بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي بالرد على سؤال  المحور اليومي ، أمس، حول الآليات التي اتخذت أو ستتخذ في عهد الوافد الجديد الطاهر حجار لوقف السرقات العلمية والرفع من مستوى أساتذة الجامعات الجزائرية، بالقول إن الوزير محمد ميباركي قام نهاية شهر أفريل الفارط بتنصيب التشكيلة الجديدة لمجلس آداب وأخلاقيات المهنة الجامعية التي تدخل في هذه المهمة في إطار صلاحياتها، دون أن يقدم أية تفاصيل عن الأرقام التي تم تسجيلها سنة 2014 أو السنوات التي قبلها، مشيرا إلى تعيين البروفيسور زيتوني على رأس هذه الهيئة، وسيكون أمام حتمية التطبيق الصارم للقواعد التي تحكم الأخلاقيات والآداب الجامعية لكون الجامعة تشكل المثال والدليل في مجال الاستقامة في الجهد. وسيكون أمام مجلس آداب وأخلاقيات المهنة الجامعية، في ظل عزم الطاهر حجار الارتقاء بالجامعة الجزائرية إلى مصاف الجامعات العالمية، وقف السرقات العلمية التي كان بطلها أساتذة ودكاترة يدرسون اليوم بهذه المؤسسات التي تعد لبنة المجتمع وينتظر منها الكثير، وكذا ضرورة الاحتياط من الاختلالات المرافقة لتطور ديناميكية الإنتاج العلمي والبيداغوجي التي أنهكتها السرقات العلمية، حتى  وإن قللت منها الأسرة الجامعة بالقول أن توسع الشبكة الجامعية سواء من حيث التوظيف المستمر للعامل البشري وتطور ديناميكية الإنتاج البيداغوجي والعلمي رافقه بروز اختلالات تضاف إلى تلك التي ترافق تطور المجتمع. للإشارة، فإن الطاهر حجار كشف، مؤخرا، عن نظام معلوماتي جديد سيتم استحداثه على مستوى الجامعات الجزائرية للحد من السرقات العلمية التي تزايدت وتيرتها بشكل ملفت للانتباه في السنوات الأخيرة، وسيعمم هذا النظام في بداية الأمر على مستوى المؤسسات الجامعية التي تعتمد اللغة الفرنسية في مذكراتها وأطروحاتها، ليشمل بعدها المؤسسات التي تعتمد اللغة العربية، وقال إن هذا النظام يمكن أن تعمل به المؤسسات الجامعية قريبا، حيث يتم عرض المذكرة أو الأطروحة عليه، وفي حال تجاوزت  البلاجيا  نسبة معينة سيتم رفض هذه المذكرة آليا، وأضاف الوزير أن هذا النظام من شأنه أن يقضي نهائيا على السرقات العلمية.

زين الدين.ز