شريط الاخبار
الحراك يستعيد زخمه ويتمسك بالثوابت التي رسمها في 22 فيفري النساء يعدن للشارع بالآلاف للمحافظة على نبض الحراك البومرداسيون يجددون مسيراتهم السلمية ويتمسكون برحيل بقايا النظام "أولاش الفوط أولاش" تعلو مسيرة ألاف المواطنين بتيزي وزو الجزائريون يُحافظون على حراكهم طيلة فصل كامل "جهود الجيش مكنت من الحفاظ على الدولة ومؤسساتها لمصلحة الشعب" إجراءات الحكومة لتقليص الواردات وتآكل احتياطي الصرف يطالان غذاء الجزائريين 
أفارقة يحتجزون صاحب ورشة بناء وآخر داخل قبو ويسرقان مملكاتهما الجزائر تبحث رفع المبادلات التجارية مع مصر لمليار دولار نهاية 2020 توقعات بارتفاع أسعار النفط إلى 80 دولارا وزارة الفلاحة تتكفل بتخزين محصول الثوم الجزائريون استهلكوا 600 ألف طن من الخضر والفواكه و50 ألف طن من اللحوم منذ بداية رمضان تذبذب في التموين بحليب الأكياس في البليدة أكثر من 4 آلاف تاجر لضمان مداومة العيد في العاصمة العمال يغزون الشارع بشعار «من أجل الرحيل الفوري للنظام وسيدي السعيد» تعييـن مديـر عام جديد لمعهد الدراسات العليا في الأمن الوطني البـرلمان... مـن «الكادنة» إلى اقتحام المكاتب ڤايد صالح: «لا طموحات سياسية للجيش والعصابة تحاول تمييع محاربة الفساد» «قضية الكوكايين سياسية ومِن نَسْج العصابة التي استوردتها وورّطت أشقائي» السلطات العمومية تطوّق رموز الحراك وتضيّق على المحتجين قبل الجمعة الـ 14 الإبراهيمي يقترح حلا «خارج الدستور» ويبدي استعداده لقيادة المرحلة الانتقالية إعادة محاكمة الجنرال حسان أمام المحكمة العسكرية بالبليدة طلبة وأساتذة مدرسة علوم التغذية في وقفة احتجاجية ثانية أمام الوصاية تواصل ارتفاع أسعار كسوة العيد 48 مليار سنتيم حجم زكاة الفطر لهذه السنة ترحيل أزيد من 51 ألف إلى سكنات لائقة عبر الـ 24 عملية إعادة الاسكان الترتيب الكامل للمحترف الأول بعد الجولة ال29 شبيبة القبائل تدعم حظوظها للفوز بالبطولة الوطنية غلق سلالم البريد المركزي بالصفائح الحديدية منصف عثماني يغادر " الأفسيو عين مليلة يبقي على حظوظه في البقاء قي القسم الأول خليفاتي يسحب ترشحه لرئاسة الافسيو «البوشي» و12 إطارا بمحافظات عقارية اليوم أمام محكمة القطب الجزائي «هواوي» تطمئن زبائنها بإتاحة التحديثات منتجو الثوم يتكبدون خسائر فادحة جراء كساد منتجاتهم سعر سلة خامات «أوبك» يصل إلى 72,47 دولارا للبرميل الجزائر وإثيوبيا تعتزمان رفع حجم التبادل التجاري البيني «شاربات» مجهولة المصدر تسوّق في أكياس وقارورات على الأرصفة جني 4.901 قنطار مـــــن النعنـــــاع الأخضر بورڤلة تخفيضات على أسعار غرف الفنادق تصل إلى 50 بالمائة

الشيخ حسن عز الدين مسؤول العلاقات العربية لحزب الله لـ المحور اليومي :

الجزائر بلد مقاوم وموقفها مع حزب الله مشرّف


  06 مارس 2016 - 22:46   قرئ 2941 مرة   0 تعليق   حوارات
الجزائر بلد مقاوم وموقفها مع حزب الله مشرّف

ثمّن الشيخ حسن عزّ الدين مسؤول العلاقات العربية في حزب الله موقف الجزائر المشرّف، بتحفّظها حول تصنيف دول مجلس التعاون الخليجي ووزراء الداخلية العرب إياه منظمة إرهابية.

 

واعتبر الشيخ حسن عز الدين في اتصال هاتفي مع  المحور اليومي ، تصنيف دول مجلس التعاون الخليجي ووزراء الداخلية  حزب الله  منظمة إرهابية وسام شرف للحزب، لأنه لا يغير شيئا.

في البداية ما تعليقكم حول تصنيف حزب الله منظّمة إرهابية من طرف وزراء الداخلية العرب ومجلس التعاون الخليجي؟

في الحقيقة نعتبر تصنيفنا منظمة إرهابية من قبل وزراء الداخلية العرب ومجلس التعاون الخليجي وسام شرف لنا، ولا يغير شيئا، كما أنه يكشف الصورة الحقيقية عن المملكة العربية السعودية للعرب والمسلمين، وبما أنّ حزب الله حركة مقاومة استطاعت أن تردّ على العدو الإسرائيلي وتجابهه بكل ما تملك من قوة لخدمة الأمة، فرفعت رأس العرب والمسلمين ورفضت التطبيع معه، وحزب الله هو المنظّمة الوحيدة التي تمكّنت أمام الاعتداءات الصهيونية من الدفاع عن وحدة الأراضي اللّبنانية وطرد المحتلّين من لبنان، وبالتالي ما كان مستورا لدى السعودية أصبح اليوم علنيا.

كيف تقيّمون موقف الجزائر في هذه القضية؟

الجزائر بلد مقاوم وردّ الجزائر واضح في تبرئة الحزب من اعتباره منظّمة إرهابية من قبل وزراء الداخلية العرب ومجلس التعاون الخليجي، وموقفها مشرّف لأنه البلد الأكثر معرفة بمعنى المقاومة والتضحية، كونه عانى من ويلات العدو والاستعمار، ونحن نثمّن ونقدّر ردّها على هذا القرار، كما نثمّن أيضا موقف تونس البلد الفتي الذي رفض التطبيع مع الكيان الإسرائيلي، وكذا تصويت أعضاء البرلمان المصري، الأربعاء الماضي، لصالح إسقاط عضوية النائب والإعلامي توفيق عكاشة، وذلك بعد استضافته السفير الإسرائيلي بالقاهرة في منزله وإعلانه عن نيته زيارة الكنيست الإسرائيلي، إضافة إلى لبنان، العراق وسوريا وأيضا بعض ردود الفعل العربية التي وقفت إلى جانب المقاومة والتي مازالت تؤكد دعمها للقضية الفلسطينية.

هل يمكن للجزائر والدول التي تحفّظت على اعتبارها  حزب الله  منظّمة إرهابية أن تكون وسيطا بين حزب الله وباقي الدول العربية؟

 حزب الله  يعمل على وحدة المسلمين والعرب، ومن يعمل على التقارب بينهم لخدمة القضية الفلسطينية نرحّب به، أما ما تقوم به المملكة العربية السعودية فهو إثارة الفتن بين القوى في المنطقة.

نعود إلى الانتخابات الرئاسية في لبنان، ألا يزال ميشال عون مرشّحكم؟

نعم، مرشّحنا للرئيسيات هو ميشال عون، مرشّح تيار  8 آذار  وسندعمه في الانتخابات.

في اعتقادكم، هل سينجح اتفاق الهدنة في سوريا؟

ما يجري في سوريا هو تغيّر في ميزان القوى على الأرض، ونحن محور المقاومة نرفض المواجهة على الأرض ونودّ طاولة المفاوضات، ولا بد أن تحلّ الأزمة سلميا، وأعتقد أن هناك إمكانية لإيجاد مخارج لما يجري في سوريا وإخراج السوريّين من الدماء.

حاورته: رحمة حيقون