شريط الاخبار
المنظمة الوطنية للمؤسسات والحرف تنظم الملتقى الوطني للشباب والفلاحة استحداث مؤسسة لتسيير موانئ الصيد البحري لولاية تيزي وزو موظفو المخابر يحتجون يوم 26 فيفري أمام مقر وزارة التربية تبون يأمر بطرد المدير العام لـ«أوريدو» الألماني نيكولاي بيكرز التماس عامين حبسا نافذا في حق رياض وشان بالمدية وزير السكن يأمر بتسريع إنجاز مساكن «عدل» وتسليمها في آجالها الجزائريون يُحيون الذكرى الأولى لانتفاضة 22 فيفري «ندعو السلطات لمنح كل التسهيلات للمستثمرين الصغار» بيراف يكسر الأعراف ويعترف بدولة إسرائيل! محكمة سيدي امحمد تضم قضيتي اللواء عبد الغني هامل وتؤجلهما إلى 11 مارس هل يتجه ماكرون لغلق المدارس الجزائرية وتسريع إدماج المهاجرين؟ سليماني ضمن التشكيلة المثالية للجولة 25 من الليغ1 وزير التجارة يلتقي بمربي المواشي لضبط أسعار اللحوم خلال رمضان النقابات تجبر وزير التربية على الحوار لتجنب الإضراب المجمع العمومي للنقل البري للبضائع يوقّع اتفاقية مع صناعيي المتيجة نقابات التربية تستنكر تعنيف أساتذة الابتدائي وتهدد بشن إضرابات الأسبوع المقبل قدماء المجاهدين يناشدون زيتوني بعث اتفاقية مجانية النقل رئيس الجمهورية يتعهد باسترجاع ملفات الذاكرة ورفات شهداء الثورة ارتفاع التحصيلات الجمركية بنسبة 7 بالمائة خلال 2019 تبون يأمر باعتماد «العمل للنفع العام» لتخفيض الاكتظاظ في السجون وزير الاتصال يتعهد بتنظيم قطاع السمعي البصري في الجزائر محاكمة اللواء عبد الغني هامل وعائلته اليوم بمحكمة سيدي امحمد مصالح الأمن تصدّ مسيرة الطلبة الـ52 وإصابات وسط المتظاهرين إضراب مضيفي الطيران يدخل يومه الثاني والعدالة تحكم بعدم شرعيته وزير الصناعة يستبعد انخفاض أسعار السيارات المستعملة لأقل من 3 سنوات التنسيق بين وزارة الفلاحة والمهنيين للقضاء على تبعية شعبة الحليب «أبوس» تدعو لعقد جلسة طارئة مع مدير الصحة للعاصمة «السويدي إلكتريك الجزائر» يطلق ثلاثة منتجات جديدة بقيمة 5 ملايين دولار إعداد بطاقية لكل المنتجات المحلية خلال 6 أشهر بوقادوم يدعو المجتمع الدولي لدعم الشعب الليبي للخروج من الأزمة الجزائر تحتضن الاجتماع السابع للجنة خبراء الدول العربية إضراب مفاجئ لعمال الجوية الجزائرية يتسبب في اضطراب الرحلات الأساتذة الجامعيون يشتكون من ظاهرة الغش بلعريبي يؤكد تسليم شهادات التخصيص بالمواقع المبرمجة يوم 7 مارس طلاب جامعة بوزريعة يشتكون من ظروف التمدرس خبراء الصيدلة يطالبون بتسريع تسويق 40 نوعا جديدا من الأدوية الحكومة تعلن الحرب على بارونات العقار وتشرع في استرجاعه جراد يعلن عن إعادة النظر في مناهج التكوين بالمدرسة العليا للإدارة لإصلاح سوء التسيير أساتذة الابتدائي يقررون مقاطعة امتحانات الفصل الثاني مراجعة الأجر الوطني المضمون ستجبر الحكومة على العودة لطباعة النقود

الممثلة فتيحة وراد للمحور اليومي:

« برامج التلفزيون في رمضان أهملت الجانب النوعي »


  03 جويلية 2016 - 10:21   قرئ 2194 مرة   0 تعليق   حوارات
« برامج التلفزيون في  رمضان أهملت الجانب النوعي »

لم تهضم الممثلة «فتيحة وراد» التي كانت طلتها خفيفة على المشاهد الجزائري عبر سلسلة «زوينة واللكنة» خلال هذا الشهر الفضيل للمحور اليومي، تركيز البرامج المنتجة على  الكمية دون الاهتمام بالمستوى والأهداف المنشودة منها، لكنها متفائلة بأن يكون العمل أكثر في المستقبل  القريب حتى تأخذ معايير الاحترافية في مثل هذه الأعمال بعين الاعتبار   

 ما هو الطبق المفضل لكي في شهر رمضان؟

كما تعرفين شهررمضان و الذي يجتمع فيه شمل العائلة الجزائرية، وهو شهر مميز خاصة بالنسبة لي، إذ اجتمع فيه مع عائلتي، أهتم بأسرتي وأتفنن في الطبخ، فأحضر كل ما هو تقليدي على غرار «دولما»، «خبز الطاجين»،  و»الشربة فريك» وغيرها.   

 وماذا تحضر الفنانة وراد كحلويات للعيد؟

لم يتبق القليل من شهر رمضان، وككل عائلة جزائرية نستعد لتحضير حلويات العيد، الذي نتمنى أن يدخل بالصحة والهناء على كل الشعب الجزائري، أحضر حلوة الطابع، التي أصر أن تكون على مائدة العيد فهي خفيفة ولا تستهلك الكثير من المقادير، كما أجتنب كل ما هو عسلي للحفاظ على صحة زوجي وابنتي.

  كان لك حضور في سلسلة «زوينة واللكنة» كيف تقيمين دورك فيها؟

حضوري في سيتكوم «زوينة واللكنة» كان عن طريق كاستينغ، فكانت هناك ممثلات ذات قدر كبير، ولكن ثقة المخرج بي حفزتني أكثر لأداء الدور رغم صعوبته، وبعدما قرأت السيناريو الذي أعجبت به كثيرا، أردت إضافة بعض الأشياء التي قبلها المخرج بصدر رحب،  فكان دوري في سيتكوم «زوينة واللكنة» الذي عاد لسيناريست مالك حدار، والإخراج لهاني كوردي وهو مخرج من سوريا عاش بالجزائر لمدة قاربت أربعة عشر سنة، دور العجوز «زوينة « حيث لا أخفي أني كنت معجبة ومتخوفة في نفس الوقت من أداء الدور.

  كيف كانت التحضيرات لأداء شخصية زوينة؟

 اشتغلت على الشخصية عن طريق التحليل والملاحظة التي تعتبر ضرورة بالنسبة لي خاصة كوني خريجة المعهد العالي للفنون الدرامية برج الكيفان، أين تتلمذت على يد أساتذة من روسيا فتعلمت منهم تسجيل ملاحظات كل شخصية نقابلها في حياتنا اليومية، فكانت أول من لاحظتها أمي التي كنت أتابع كل صغيرة وكبيرة في البيت، ويدخل ذلك في إطار التعايش مع شخصية «زوينة» التي قدمت فيها جزء من تجربتي، ومما ساعدني في تقمص الشخصية هو الدور الذي أديته في مسرحية «بيت برناردا ألبا» لغارسيا ماركيز في إطار تعاونية بنات حواء التي أترأسها، وكانت من إخراج الشاب وليد بوشابح.

  ما تقييمك لبرامج رمضان هذا العام؟

في الحقيقة قررت أن لا أقيم أي برنامج رمضاني من مسلسل أو سيتكوم، وإنما أقول أننا حاليا أمام كثرة في الإنتاج، وكثرة العنصر الشبابي وخاصة النسوي منه، على عكس ما كنا عليه سابقا، منحنا الأولوية للكمية، لعلنا سنتجه غدا نحو النوعية، التي ستدخل في نطاق وإطار تقييم الفنان أكثر، وأؤكد من خلال ذلك أن الجمهور لا زال متعطش يتأمل في المزيد من الإنتاجات. 

  هل هناك مشاريع قادمة في الفن الرابع؟

أقول لجمهوري إنني سأتجه نحو مشاريع خاصة بمسرح الطفل، بعد أن أرزق بمولود جديد قريبا بحول الله، وأنا جد سعيدة لذلك، أجد في عالم الطفل البراءة بعيدا عن الخبث والنفاق.   

حاورتها: صارة بوعياد