شريط الاخبار
الحراك يستعيد زخمه ويتمسك بالثوابت التي رسمها في 22 فيفري النساء يعدن للشارع بالآلاف للمحافظة على نبض الحراك البومرداسيون يجددون مسيراتهم السلمية ويتمسكون برحيل بقايا النظام "أولاش الفوط أولاش" تعلو مسيرة ألاف المواطنين بتيزي وزو الجزائريون يُحافظون على حراكهم طيلة فصل كامل "جهود الجيش مكنت من الحفاظ على الدولة ومؤسساتها لمصلحة الشعب" إجراءات الحكومة لتقليص الواردات وتآكل احتياطي الصرف يطالان غذاء الجزائريين 
أفارقة يحتجزون صاحب ورشة بناء وآخر داخل قبو ويسرقان مملكاتهما الجزائر تبحث رفع المبادلات التجارية مع مصر لمليار دولار نهاية 2020 توقعات بارتفاع أسعار النفط إلى 80 دولارا وزارة الفلاحة تتكفل بتخزين محصول الثوم الجزائريون استهلكوا 600 ألف طن من الخضر والفواكه و50 ألف طن من اللحوم منذ بداية رمضان تذبذب في التموين بحليب الأكياس في البليدة أكثر من 4 آلاف تاجر لضمان مداومة العيد في العاصمة العمال يغزون الشارع بشعار «من أجل الرحيل الفوري للنظام وسيدي السعيد» تعييـن مديـر عام جديد لمعهد الدراسات العليا في الأمن الوطني البـرلمان... مـن «الكادنة» إلى اقتحام المكاتب ڤايد صالح: «لا طموحات سياسية للجيش والعصابة تحاول تمييع محاربة الفساد» «قضية الكوكايين سياسية ومِن نَسْج العصابة التي استوردتها وورّطت أشقائي» السلطات العمومية تطوّق رموز الحراك وتضيّق على المحتجين قبل الجمعة الـ 14 الإبراهيمي يقترح حلا «خارج الدستور» ويبدي استعداده لقيادة المرحلة الانتقالية إعادة محاكمة الجنرال حسان أمام المحكمة العسكرية بالبليدة طلبة وأساتذة مدرسة علوم التغذية في وقفة احتجاجية ثانية أمام الوصاية تواصل ارتفاع أسعار كسوة العيد 48 مليار سنتيم حجم زكاة الفطر لهذه السنة ترحيل أزيد من 51 ألف إلى سكنات لائقة عبر الـ 24 عملية إعادة الاسكان الترتيب الكامل للمحترف الأول بعد الجولة ال29 شبيبة القبائل تدعم حظوظها للفوز بالبطولة الوطنية غلق سلالم البريد المركزي بالصفائح الحديدية منصف عثماني يغادر " الأفسيو عين مليلة يبقي على حظوظه في البقاء قي القسم الأول خليفاتي يسحب ترشحه لرئاسة الافسيو «البوشي» و12 إطارا بمحافظات عقارية اليوم أمام محكمة القطب الجزائي «هواوي» تطمئن زبائنها بإتاحة التحديثات منتجو الثوم يتكبدون خسائر فادحة جراء كساد منتجاتهم سعر سلة خامات «أوبك» يصل إلى 72,47 دولارا للبرميل الجزائر وإثيوبيا تعتزمان رفع حجم التبادل التجاري البيني «شاربات» مجهولة المصدر تسوّق في أكياس وقارورات على الأرصفة جني 4.901 قنطار مـــــن النعنـــــاع الأخضر بورڤلة تخفيضات على أسعار غرف الفنادق تصل إلى 50 بالمائة

بقلم: حميد آيت مزيان

توافـــــــــق


  12 سبتمبر 2017 - 09:49   قرئ 1193 مرة   200 تعليق   مسـمار جحـا
توافـــــــــق

التوافق السياسي الذي ارتسمت معالمه، بشكل مؤكد منذ بضعة أيام، بإمكانه أن يعطي لا محال، دفعا للبلد، وسط تخوفات من سيناريوهات اقتصادية محتملة، تتحدث عنها الصحف هذه الأيام، والتي يكذبها رئيس الحكومة، بشكل قاطع، رغم صراحته مع الجزائريين بأن الأوضاع الاقتصادية صعبة، لكنها ليست كارثية. وبإمكان هذا التوافق السياسي أن يؤدي إلى تحسن مستمر للوضعية الاقتصادية، على المدى البعيد. فمن المتفق عليه، أن الاقتصاد يتدهور، ويعرف حالات من التأزم، والتخبط في ظل الأزمات سياسية. والعكس صحيح. ومن المؤكد، أن هذا ما أصبح دائرا لدى عدد من الأحزاب، التي انتهجت سياسة التوافق، بالرغم من عدم موافقتها على السياسات الاقتصادية المنتهجة. ويبدو أن جزء من المعارضة تسير في هذا الاتجاه.  وبإمكان هذا التوافق السياسي، الذي يُصر عليه «الأرسيدي»، رغم خلافاته بشأن السياسة الاقتصادية المنتهجة، إضافة لشخصيات سياسية تنتمي للتيار الإسلامي، أن يفتح نقاشا حول الخيارات الاقتصادية، في أجواء هادئة سياسيا. وعليه لم تخطئ الحكومة حينما دعت المعارضة لفتح نقاش حول المسائل التي تهم المواطن. ويعد هذا القرار بمثابة خطوة نحو التفكير في مزيد من السياسات الاجتماعية، وليس بمثابة محاولة «للتدجين»، مثلما يعتقد البعض. فالظرف الحالي يتطلب ذلك، ولا خيار أمام السلطة والمعارضة، على حد سواء، إلا في التفكير في المواطن، بشرط ان تتخلى المعارضة عن كل ما يعتبر بمثابة تشكيك في نوايا الحكومة، وخياراتها الاجتماعية.