شريط الاخبار
مجلس الوزراء وأهم القرارات في قطاع التجارة: مخرجات أجتماع الوزراء بخصوص بعث نشاطات الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب: اهم ما جاء في مجلس الوزراء بخصوص قطاع الصناعة: بخصوص قطاع التعليم العالي والبحث العلمي: أهم ما جاء في اجتماع مجلس الوزراء: تكوين خاص بـ»الحروب الحديثة» لسلاح المشاة بالجيش لمواجهة التهديدات بلمهدي يكشف عن إحصاء أزيد من 4 آلاف مسجد معني بالفتح التدريجي العودة إلي مراكز التكوين منتصف نوفمبر ومناقشة المذكرات في ديسمبر مديرو الثانويات يقترحون إلغاء المرسوم التنفيذي الخاص بالعطل الاستثنائية تفكيك عصابة إجرامية تضم رجال أمن وإداريين تحت قيادة لاعب دولي سابق البروفيسور بلحسين يوصي بتشديد بروتوكولات الصحة بالأماكن العمومية النطق بالأحكام في قضية درارني.. سمير بلعربي وسليمان حميطوش اليوم جمعية التجار والحرفيين تطالب المهنيّين بالتقيّد بإجراءات الوقاية فتح المساجد قبل الأذان بـ15 دقيقة وإقامة الصلاة مباشرة قطاع الأشغال العمومية والسياحة الأكثر تضررا بسبب جائحة كورونا «المحور اليومي» تواصل مسيرتها وتتمسك بمبادئ نذير بن سبع «جازي» يخصص مساعدة بـ100 مليون دج اتحاد الفلاحين يدعو لضمان التعويضات للمتضررين سعر البرميل يتراجع إلى 41.78 دولارا إنتاج 12.7 مليون قنطار من الطماطم في السداسي الأول 90 بالمائة من الوكالات السياحية تتجه نحو الإفلاس احتجاجات على غلق سوق الخضر بمستغانم الجراحة العامة متوقفة بمستشفى 240 سرير ببشار مستشفيان جديدان يدخلان حيز الخدمة نهاية السنة بتقرت المركز الجامعي «السي حواس» بباتنة يقترح 3 دفعات لاستكمال السنة الجامعية جمعية الأولياء ترفض تحديد عتبة الدروس لتلاميذ «الباك» و»البيام» وزير النقل يؤكد خلوّ موانئ الوطن من سلع خطيرة ومواد متفجرة الجزائريون يعودون «تدريجيا» لحياتهم العادية ابتداء من اليوم تعديل مواقيت الحجر الجزئي ورفع حظر حركة المرور ما بين 29 ولاية 3400 مسجد من أصل 17 ألفا معني بالفتح بداية من السبت المقبل سد بني هارون لا يشكل أيّ خطر وليس سبب زلزال ميلة قوافل «الحراقة» تواصل التدفق على إسبانيا والشرطة تتوقع تزايدها انخفاض نسبة شغل الأسرّة بالمستشفيات بـ45 بالمائة منذ نهاية جوان إعانات مالية للمتضررين من زلزال ميلة المركز الجامعي بغليزان يكشف تاريخ الاستئناف ودورات الاستدراك والمناقشات «مدراء جامعات الوسط وضعوا برتوكولاتهم تحت تصرف مدراء الخدمات تماشيا وقدرات الاستيعاب» السماح لتلاميذ «الباك» «البيام» بالالتحاق بالمؤسسات يوم 23 أوت للمراجعة محاكمة بهاء الدين طليبة يوم 12 أوت الجاري محكمة الجنايات تفتح ملف قضية أحد رفقاء «عبد الرزاق البارا» وزارة الصحة تعاين مخابر الانتاج لتحديد اللقاح «المثالي»

تحويل الأرصفة إلى ملكية خاصة زاد من معاناة قاطنيه بقسنطينة

سكان بن مهيدي يطالبون بتطهير الشارع من «ملاك الحظائر العشوائية»


  11 أكتوبر 2017 - 13:45   قرئ 618 مرة   0 تعليق   أخبار الشرق
سكان بن مهيدي يطالبون بتطهير الشارع من «ملاك الحظائر العشوائية»

جدد سكان شارع العربي بن مهيدي بقلب مدينة قسنطينة المعروف محليا بـ»الطريق الجديدة»، مطالبهم للمسؤولين المحليين بتحرير الشارع الرئيس لتجمعهم السكني وسط المدينة إلى حي باب القنطرة من سيطرة أصحاب السيارات على طول الطرق تقريبا، وهو ما يضاف للفوضى التي يعانونها حيث تبدأ في الصباح الباكر ولا تنتهي إلا عند ساعة متأخرة من المساء.

 
اشتكى سكان شارع العربي بن مهيدي مرارا وتكرارا من الفوضى المفروضة عليهم، لأن منطقتهم تعتبر قلب مدينة قسنطينة ومقصد كثيرين خاصة بالنسبة للمتنقلين من وإلى محطة القطار وحي باب القنطرة، حيث تشهد المنطقة إقبالا كبيرا من قبل مئات من الأشخاص بشكل يومي سواء تعلق الأمر بالمارة أو قاصدي المراكز والمحلات التجارية الواقعة على طول الطريق، وهو الوضع الذي يعيشه السكان منذ سنوات طويلة دون إيجاد حل جذري أو إجراءات للحد من هذا الأمر الذي يعتبر من ضرائب الإقامة بقلب عاصمة الشرق، غير أن السكان في معرض حديثهم أكدوا تفاقم ظاهرة الفوضى بمنطقتهم بعد أن تحول الحي لحظائر عشوائية لأصحاب السيارات الذين يركنونها على طول الطريق أمام مداخل المنازل والعمارات والمحلات بمما خلق ازدحاما زاد الحي بشاعة، وأرق مستعملي الطريق خاصة بالنسبة للمارّة الفارّين من استغلال أرصفة الحي من قبل التجار والراغبين في الحصول على بعض السيولة الحركية، وهي الأمور التي جعلت الطريق في أغلب الأحيان مزدحما بالراجلين وأصحاب السيارات على حد سواء، مما يخلق في بعض الأحيان شجارات ومناوشات تمتد حتى للسكان الذين طالبوا الجهات الوصية بالتدخل العاجل لمحاولة فك الخناق عنهم وإجبار أصحاب السيارات على الركن بعيدا عن الحي إلا فيما يتعلق بأصحاب المحلات والقاطنين بالمكان، مشيرين إلى أنه من غير المعقول ألا يجد أحيانا قاطن الحي مكانا للركن بسبب سيارة تحمل ترقيما لولاية أخرى لم يجد صاحبها حظيرة فيلجأ لركنها عشوائيا بمساعدة شبان من الحي ذاته دفعتهم البطالة لاحتراف حراسة السيارات في حظائر عشوائية.
 
ك - ك