شريط الاخبار
تسهيلات للفلاحين الراغبين في اكتتاب عقود التأمين «أوبو» توسّع نطاق أعمالها العالمية باتفاقيات براءات الاختراع شركة «سوتيدكو» تفتتح «بن عكنون شوبينغ سنتر» السبت المقبل اجتماع حكومي اليوم لدراسة ملف البكالوريا المهنية انتقادات لهيئة الوساطة بسبب شخصيات استمعت لتصورها لحل الأزمة إطلاق سراح الناشطة الاجتماعية نرجس عسلي العدالة تفتح ملفات الاستيلاء على العقار بـ«الدينار الرمزي» وزير العدل السابق الطيب لوح بشبهة فساد ارتفاع عدد وفيات الحجاج الجزائريين إلى 22 هيئة الوساطة تلتقي جيلالي سفيان اليوم ميناء الجزائر يضع أسعارا جديدة لزبائنه ابتداء من الشهر المقبل الطيـــــــب لـــــــوح.. مســـــــار قـــــــاض خطـــــــط للاستحـــــــواذ علـــــــى قطـــــــاع العدالـــــــة فـــــــي مواجهـــــــة القضـــــــاة الأزمة تجبر مصانع السيارات على تقليص قائمة «موديلاتها» الحراك وتوالي المناسبات والأعياد أضعفا الموسم السياحي لـ2019 بن فليس يرفض إشراك أحزاب الموالاة في الحوار الوطني الشروع في تنظيف مجاري وبالوعات المناطق المنخفضة سليماني يعد أنصار موناكو بتسجيل الأهداف لقاء وطني لتطوير شعبة الإبل والماعز قريبا ارتفاع غير متوقع لسعر الموز بعد زيادة الطلب عليه 180 ألف مؤسسة تحصلت على الرقم التعريفي الإحصائي أسعار النفط تتعافي مجددا وتتجه نحو 60 دولارا للبرميل بحث تفعيل دور الاتحاد الدولي لنقابات العمال العرب ارتفاع حصيلة الوفيات في صفوف الحجاج الجزائريين إلى 21 شخصاً حرب شعواء بين الإخوة الأعداء تمهد لحقبة «ما بعد الشرعية الثورية» غدا آخر أجل لاستكمال ملفات الناجحين في مسابقة توظيف الإداريين في قطاع التربية الحراك الطلابي يستعيد زخمه في المسيرة الـ 26 بن صالح يجدّد الدعوة لحوار دون إقصاء ويؤكد على استقلالية لجنة الحوار مسار الحوار لإخراج البلاد من الأزمة يدخل مرحلة جديدة مئات المواطنين في مسيرة سلمية بالأربعاء ناث إيراثن بتيزي وزو عمال شركات رجال الأعمال المحبوسين يضغطون على السلطات المنظمة الوطنية للمجاهدين تدعو الداخلية إلى حلّ «الأفلان» تمكين أطباء عامين من التخصّص دون إجراء مسابقة إعفاء أصحاب الشركات الناشئة من دفع تكاليف كراء المقرات الحراك ينقل زخمه إلى «إفري أوزلاڤن» في ذكرى مؤتمر الصومام فيردر بريمن يؤجل الحسم في صفقة بن طالب عمال « طحكوت » عبر 31 ولاية يُحرمون من أجرة شهر جويلية بن صالح يجري حركة في السلك الدبلوماسي وينهي مهام قناصلة وسفراء الحكومة ترفع التجميد عن استيراد السيارات المستعملة إجلاء الحجاج المرضى إلى الجزائر في أولى الرحلات مرابط يؤكد أن اللقاء التشاوري يهدف لإعداد خارطة طريق توافقية

في أكثر من مليون حادث منزلي

132 حالة وفاة بسبب الاختناق بالغاز منذ بداية السنة


  04 ديسمبر 2017 - 13:25   قرئ 862 مرة   0 تعليق   المجتمع
132 حالة وفاة بسبب الاختناق بالغاز منذ بداية السنة

تشكل حوادث الاختناق بالغاز ما نسبته 30 بالمائة من إجمالي الحوادث التي كانت المنازل الجزائرية مسرحا لها طيلة الـ 11 شهرا المنصرمة، حيث يعتبر هذا النوع من الحوادث خطرا جدا، لأن عدم وصول الأوكسجين إلى الدماغ لأكثر من خمس دقائق قد يؤدي إلى الموت.

 
عرّف العديد من المختصين والأطباء بأن الاختناق هو نقص أو عدم وصول الأوكسجين إلى أنسجة الجسم نتيجة انسداد مجرى التنفس، حيث كشف في هذا السياق مدير النوعية والاستهلاك بوزارة التجارة سامي قلي عن تسجيل 132 حالة وفاة بسبب استنشاق غاز أحادي الكربون ضمن نفس الفترة خلال حوادث منزلية يقدر عددها بمليون و360 ألف.كثيرة هي الحملات التحسيسية التي تبادر بها مصالح الحماية المدنية، وتتخللها مجموعة من النصائح والتدابير التي لابد من مراعاتها في التعامل مع أجهزة التدفئة خلال هذا الفصل، حيث تسجل هذه المصالح العديد من الحوادث التي تتسبب في فقدان عدد من الأرواح وإنقاذ البعض في حالات نادرة، حيث كانت وحدات الحماية المدنية قد أجلت وأنقذت 24 حالة من الاختناق بالغاز المنبعث من أجهزة التدفئة ومسخنات الماء في الـ 24 ساعة الماضية، حيث كشفت ذات المصالح عن إصابة 6 أشخاص بالاختناق جراء تسرب الغاز المنبعث من أجهزة التدفئة ومسخنات الحمام داخل منازلهم بولاية برج بوعريريج، و4 أشخاص في سيدي بلعباس وقسنطينة، و5 أشخاص في سطيف والمسيلة، كما تدخلت مصالح الحماية المدنية من أجل إسعافهم بعين المكان ونقلهم للمستشفى لتلقي العلاج اللازم. وفي ذات السياق، تدخلت المصالح المذكورة في نفس الفترة من أجل إخماد 4 حرائق حضرية، صناعية ومختلفة، في كل من ولايات الجزائر، تبسة، عين الدفلى وورقلة، حيث أدت هذه الحرائق إلى إصابة 12 شخص بصعوبة التنفس على مستوى ولاية الجزائر، إثر اندلاع حريق على مستوى عمارة سكنية بشارع العربي بن مهيدي ببلدية الجزائر الوسطى. ونبه مدير النوعية والتسويق إلى ضرورة مراقبة وسائل التدفئة ومنافذ خروج الهواء، كما تطرق في السياق ذاته إلى أن مصالحه كانت قد سجلت خلال ذات الفترة (أي الـ 11 شهر الماضية) 600 حالة تسمم غذائي، 73 بالمائة منها حالات تم إحصاؤها في ولائم عائلية، الأمر الذي يخرج حسب تقدير المتدخل عن نطاق المراقبة الرسمية. وفي قراءته للأرقام المقدمة التي ارتفعت بنسبة 80 بالمائة، قال ممثل وزارة التجارة إن هذا الوضع ينم عن نقص الثقافة الاستهلاكية في صفوف المستهلكين الجزائريين الذين يتقاسمون في الحقيقة مسؤولية حماية أنفسهم مع السلطات العمومية. وفي سياق حماية المستهلك وقمع الغش، تطرق سامي قلي إلى مشروع القانون المتعلق بتعديل القانون الصادر سنة 2009 المتعلق بحماية المستهلك وقمع الغش المصادق عليه مؤخرا من قبل مجلس الوزارء، وقال إن هذا القانون سيسمح بتعزيز حماية حقوق المستهلك أكثر ومحاربة الغش، حيث سيتم إثراؤه خاصة في مجال ضمان خدمة ما بعد البيع وشروط وتدابير تطبيقها في السوق، إضافة إلى الإجراءات التحفظية بالنسبة للمنتوجات التي قد تكون مقلدة. وبعدما ذكّر بوجود 25 مخبرا تابعا للمركز الجزائري لمراقبة النوعية والتغليف، أشار سامي قلي إلى اهتمام الوزارة بتكوين أعوان المراقبة المقدر عددهم بـ 10 آلاف، منهم 7 آلاف عون لهم مؤهلات جامعية ويستخدمون وسائل متطورة في المراقبة تسمح بالتشخيص المباشر في عين المكان، ضمانا لحماية أفضل للمستهلك.
 
منيرة ابتسام طوبالي